أعلنت مؤسسة آرت دي إيجيبت، المتخصصة في تنظيم المعارض الفنية والثقافية، موعد معرضها الفني السنوي الرابع الذي يحمل اسم “الأبد هو الآن” “Forever Is Now”، ليفتتح في 23 أكتوبر 2021 عند هضبة أهرامات الجيزة.
جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقدته آرت دي إيجيبت  في مقر اللجنة الوطنية المصرية لليونسكو وذلك صباح اليوم الأربعاء 28 أكتوبر ، للإعلان عن بدء عام من التحضيرات، ودعوة فنانين عالميين ومحليين للمشاركة في المعرض، لتكون المرة الأولى في تاريخ هضبة الجيزة الممتد على مدار 4500 عام، التي يتم فيها دعوة فنانين معاصرين من جميع أنحاء العالم لعرض أعمالهم مع الخلفية الأثرية لأهرامات الجيزة، كذلك إطلاق برنامج التوعية الثقافية لإشراك مجتمع منطقة هضبة أهرامات الجيزة في تنظيم المعرض، وإتاحة الفرصة للشباب للمشاركة كمرشدين فنيين وحراس للتراث طوال مدة معرض “Forever Is Now”، .
كما يتضمن “البرنامج” محاضرات عامة مجانية، ومسرحًا لعرض القيم الثقافية وذلك تحت رعاية وزارة السياحة والآثار المصرية و اللجنة الوطنية المصرية لليونسكو.
وقالت نادين عبد الغفار، مؤسس “آرت ديجيبت”: ” تربط معارض آرت ديجيبت بين الفنون المصرية القديمة والحديثة، وفى معرض “الأبد هو الآن” “”Forever Is Now، العام القادم، يظهر التأثير العالمي العميق لمصر القديمة، واستمرارية هذا التأثير من خلال الفنون الثقافية المعاصرة، والإبداع في خلق أعمال تثير الخيال لتظل مصدرا لإلهام الفنانين عبر التاريخ، ولأن مهمة آرت دي إيجيبت تتماشى مع اتفاقية “حماية وتعزيز تنوع التعبير الثقافي فسيكون هذا المعرض هو الأول من نوعه حيث يمثل مزجا بين التراث القديم والفن المعاصر عند أقدم وآخر ما تبقى من عجائب الدنيا السبع في العالم القديم، والذي بقي حتى اليوم ضمن قائمة اليونسكو لمواقع

التراث العالمي”. 
وأضافت “عبد الغفار”: لطالما شعرت بالرهبة أمام هذه الحضارة العريقة وتأثيرها على العديد من الأجيال في مجالات العلوم والفنون والرياضيات والعدالة الاجتماعية والتنمية الثقافية والابتكار، تمكنت الحضارة المصرية القديمة من تشييد آثار لا يمكننا كبشر حتى يومنا هذا أن نفهم كيف شيدوها أو حتى نتمكن من محاكاتها، وفي معرض “”Forever Is Now، سنقدم للعالم كنوز وروائع الحضارة المصرية القديمة في  سياق الواقع المعاصر. لقد كان لمصر القديمة تأثيرا كبيرا على الفنانين من جميع أنحاء العالم، ولذا فإننا نأتي بالعالم إلى مصر وبمصر إلى العالم من خلال الفن، وإقامة المعرض عند سفح أهرامات الجيزة وفي الوقت الذي يعيش العالم فيه فترة من الاضطرابات بارقة أمل للبشرية وتكريم متواضع لحضارة صمدت أمام اختبار الزمن”.
وأشارت “عبد الغفار” إلى أن  معرض “”Forever Is Now سيحيي ذكرى النحات المصري آدم حنين، والذى توفى في مايو الماضي عن عمر 91 عاما، ويعد حتى يومنا هذا أحد أهم وأبرز النحاتين في العالم العربي، كما أن لديه قصة ملهمة في ارتباطه بالفن المصري القديم فقد زار المتحف المصري للمرة الأولى خلال رحلة مدرسية وهو في الثامنة من عمره، وأصبحت هذه الرحلة نقطة تحول في حياته وطريقة لتحويل مفاهيم الماضي القديم إلى تمائم خالدة للعصر الحالي ظهرت في نحته تمثال من الطين  للفرعون رمسيس الثاني، وقضاءه ما يقرب من عشر سنوات في ترميم تمثال أبو الهول.
 وفي مقال نشره موقع Artforum

عام 2019 حول أحد المعارض الفنية لآدم حنين، قالت كريستيانا بونين إن حنين كانت لديه “ممارسة مستنيرة تاريخيًا ومهمة في ذات الوقت، وبالتالي بالتأكيد معاصرة … وبهذا المعنى، عندما دعته الحكومة المصرية لترميم تمثال أبو الهول بالجيزة في عام 1989، فقد كانت تطلب منه أيضًا إنشاء مثالاً بارعاً على حداثته”.
ويشارك في معرض “”Forever Is Now  عدد من كبار الخبراء والمؤسسات الرائدة في العالم، والتي جمعت خبرة ومعرفة واسعة في علم المصريات، والتاريخ الأثري لهضبة الجيزة، والتاريخ القديم لأهرامات الجيزة، والتي استضافت بعضا من أقوى المعارض الفنية الدولية والإقليمية.

كما يشارك في عمليات الإعداد لمعرض “”Forever Is Now  الدكتور زاهي حواس عالم الآثار المصري الشهير ليقدم المشورة بشأن مسار وخريطة المعرض عند هضبة الأهرامات، كما سيقدم الإرشادات الأثرية حول الدمج بين الآثار القديمة بالموقع وأعمال الفنانين المعاصرين. ويحظى المشروع أيضًا بدعم الدكتور بيتر دير مانويلان، أستاذ علم المصريات بجامعة هارفارد ورئيس مشروع الجيزة.
ويعد معرض” “Forever Is Now الرابع في سلسلة معارض مؤسسة آرت دي إيجيبت التي تعد منصة رائدة غيرت الطريقة التي ينظر بها العالم إلى الفن المعاصر في مصر من خلال الدمج والتقريب بين الفن القديم والجديد، كما تعد مؤسسة “آرت دي إيجيبت” منصة تهدف إلى الترويج للفن المصري على الساحة العالمية. وتقدم المعارض السنوية التي تقيمها “آرت دي إيجيبت” الفن المصري المعاصر في المواقع التراثية التي تربط بين الماضي العريق لمصر وحاضرها الإبداعي. وكان أولى هذه المعارض “الضوء الخالد” والذي عقد في المتحف المصري عام 2017، تلاه معرض “لا شيء يتلاشى… كل شيء يتحول” والذي عقد في قصر الأمير محمد علي بالمنيل عام 2018. ثم “سرديات معاد تخيلها” وهو المعرض السنوي الثالث الذي أقيم عام 2019 في أربع مواقع تاريخية بشارع المعز بالقاهرة التاريخية والذي يعتبر أحد مواقع التراث العالمي التابعة لليونيسكو.
يذكر أن حفل الإطلاق سيعقد في  Pyramids 9 Lounge التي أنشأتها شركة أوراسكوم بيراميدز للترفيه المتعاقدة مع المجلس الأعلى للآثار وشركة أوراسكوم للاستثمار القابضة لتقديم الخدمات لزوار هضبة الأهرامات بالجيزة. ويقع  Pyramids 9 Lounge في نقطة بانوراما 9 الهرم بهضبة الجيزة.

 



المصدر: alwafd news

By admin