عند النظر لهذه الصورة للوهلة الأولى، ستتخيل أنك ترى عرض للألعاب النارية فى سماء الليل، إلا ان هذه “الألعاب النارية” فى الصورة هى فى الواقع “عفاريت البرق” وهى ومضات ضوئية كبيرة تظهر مباشرة فوق العواصف الرعدية النشطة.

ووفقا لموقع “مترو” البريطانى، تم التقاط الصورة المذهلة من قبل المصور ستيفان فيتر، وقد تم اختيارها كأفضل صورة فلكية لليوم بواسطة وكالة ناسا، إذ قالت الوكالة الأمريكية: “التقطت كاميرا فيديو حساسة على قمة جبال فوج فى فرنسا هذه الومضات المدهشة فوق أفق بعيد يوم 26 يونيو”.

الصورة
الصورة

وأضافت: “ظهرت هذه الأضواء بسبب العواصف الرعدية الشديدة، إذ كانت هذه العاصفة على بعد حوالى 260 كيلومترًا، وتشكلت الومضات القصيرة والغامضة التى تعرف باسم العفاريت الحمراء، فهذه الأحداث المضيئة العابرة ناتجة عن الانهيار الكهربائى على ارتفاعات 50 إلى 100 كيلومتر، فى الطبقة الوسطى، وهى أبرد طبقة من الغلاف الجوى لكوكب الأرض.”

فى حين أن الومضات الضوئية هى السمة الرئيسية للصورة، ستلاحظ أيضًا بعض أشكال الضوء الغامضة الفضية على يمين الصورة.

أوضحت وكالة ناسا: “على اليمين، التقطت إطارات الفيديو ظهورًا صيفيًا آخر، فعروق الضوء الفضية هى غيوم متوسطة بالغلاف الجوى القطبية، والتى تُعرف بالغيوم الجليدية أيضًا، والمعروفة أيضًا بالسحب الليلية، ما زالت تعكس ضوء الشمس عندما تكون الشمس تحت الأفق. “

هذه ليست المرة الأولى التى تبرز فيها وكالة ناسا صورة للومضات الضوئية كأفضل صورة فلكية، ففى العام الماضى ، كشفت وكالة ناسا عن صورة HD مذهلة لضوء أحمر نادر، يظهر البرق بتفاصيل لا تصدق.



المصدر:اليوم السابع

By admin