في واقعة مؤسفة، تداول مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعى، “فيديو” لامرأة تتحدث عن تعرض ابنتها لاعتداء جنسى داخل حضانة بمدينة كوبلنس بدولة ألمانيا، مشيرة إلى أن ما حدث مع طفلتها يمكن أن يحدث لأطفال آخرين، وأن هناك عائلات تعرضت بالفعل أطفالها لاعتداء جنسى في نفس الحضانة.
 
 
الام تبكى خلال الفيديو
الام تبكى خلال الفيديو
 
وذكرت الأم أنها لاحظت أنها لاحظت أن ملابس ابنتها غير مهندمة، كما أن شعرها غير مصفف، كما أنها سألت المعلمة، أجابت أنها لا تعرف حتى حاولت مع ابنتها إلا أنها جاوبت على  ما حدث بالكامل داخل الحضانة من اعتداء جنسى. 
 
الأم خلال الفيديو
الأم خلال الفيديو
 
وأشارت “الأم” من خلال الفيديو، إلى أن المعلمة طلبت من ابنتها الذهاب على غرفة في الحضانة بعد خلع ملابسها وارتداء أخرى، وأن تفعل ما يأمرها بها رجلا بداخل الغرفة والذى اعتدى عليها جنسيا، حيث أمرها بخلع سروالها. 
 
وأوضحت، أن الطفلة حكت لها أنها تنام لفترات طويلة، حيث كانوا يقومون بتخديرها، ويأمرونها بتناول حلوى بطعم حار وغريب.  
 
وقالت الطفلة لأمها، إن هناك ممارسة للجنس الجماعى في الحضانة،  وتصوير أفلام إباحية وإقامة حركات جنسية على السرير والأرض، كما تم الاعتداء عليها أكثر من رجل.



المصدر:اليوم السابع

By admin