دعا وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان، اليوم الأربعاء 8 يوليو، إلى إطلاق سراح زعيم المعارضة في مالي إسماعيل سيسي الذي يحتجزه مسلحون يشتبه بأنهم متشددون إسلاميون رهينة منذ مارس الماضي.

وردا على سؤال عن سيسي، قال لودريان أمام الجمعية الوطنية “تعبر فرنسا عن غضبها تجاه وضع إسماعيل سيسي. لقد كان زعيم المعارضة ومرشحًا للانتخابات الرئاسية واحتجز رهينة منذ ثلاثة أشهر ونحن نطالب بقوة بالإفراج عنه”.

تعرض سيسي وعدد من أعضاء وفده لكمين نصبه مسلحون مجهولون في مارس الماضي أثناء الإعداد لحملته الانتخابية في منطقة تمبكتو بشمال البلاد. وقال حزب سيسي “الاتحاد من أجل الجمهورية والديمقراطية” إن المسلحين قتلوا حارسه الشخصي وأُصيب اثنان آخران.

ويشن متشددون على صلة بتنظيم القاعدة وتنظيم الدولة الإسلامية هجمات متكررة على أهداف مدنية وعسكرية في المنطقة، لكن لم تعلن أي جهة مسؤوليتها ولم تتلق السلطات أي طلب للحصول على فدية. 



المصدر: akhbarelyom

By admin