قال الرئيس الأمريكى، دونالد ترامب حول الهجرة وحرمان الأطفال من آبائهم على الحدود بموجب سياسة “صفر تسامح” التى طبقتها إدارته، إن هؤلاء الأطفال يتم استخدامهم من قبل العصابات للدخول إلى الولايات المتحدة.

وهاجم ترامب خصمه جو بايدن حول وضع الأشخاص الذين يدخلون البلاد بشكل غير قانونى، قائلا “من وضعهم فى أقفاص يا جو”، فى إشارة إلى المراكز الموجودة على الحدود لاحتجازهم، مؤكدا أن هذه المراكز بنيت فى عام 2014، عندما كان جو بايدن نائبا للرئيس.

وتابع إن جو بايدن قضى 8 سنوات نائبا للرئيس ولم يفعل شيئا لهؤلاء الأطفال سوى “احتجازههم فى أقفاص”.

وقال ترامب، إن المهاجرين غير المسجلين الوحيدين الذين يمثلون في مواعيد محاكمتهم هم أولئك الذين لديهم “أدنى معدل ذكاء”.

وأضاف “فقط في الحقيقة – أنا أكره أن أقول هذا، لكن أولئك الذين لديهم أدنى معدل ذكاء. “

وحول العلاقة مع رئيس كوريا الشمالية، كيم جونج أون، قال ترامب”لدى علاقة جيدة جدا معه.. لكنه ربما يفكر في نفس الشيء عني، ولدينا نوع مختلف من العلاقة ولدينا علاقة جيدة جدا”.

وصنع ترامب التاريخ كأول زعيم أمريكي في منصبه تطأ قدمه كوريا الشمالية ، وعقد اجتماعات قمة مع كيم جونج أون.

قال ترامب: “إن وجود علاقة جيدة مع قادة الدول الأخرى هو أمر جيد”.

وامتدح ترامب المنسقة كريستين ويلكر في منتصف المناظرة، وقال لها: “حتى الآن أحترم إلى حد كبير طريقة تعاملك مع هذا الأمر.



المصدر:اليوم السابع

By admin