سخر الرئيس الروسى فلاديمير بوتين، اليوم الجمعة، من السفارة الأمريكية فى موسكو، بسبب رفع علم قوس قزح للاحتفاء بحقوق المثليين، ملمحا إلى أنه يعكس التوجه الجنسى للموظفين فيها.

 

جاءت تعليقاته بعد تصويت على إصلاحات دستورية على مستوى البلاد تضمنت تعديلا ينص على تعريف الزواج بشكل محدد على أنه اتحاد بين رجل وامرأة.

 

وقال بوتين إن خطوة السفارة الأمريكية المتمثلة فى رفع علم المثليين “ينم عن شيء ما يتعلق بالأشخاص الذين يعملون هناك“.

 

وقال بوتين، الذى يسعى لإبعاد روسيا عن قيم الليبرالية الغربية وتعميق الارتباط بالكنيسة الأرثوذكسية الروسية “ليست قضية كبيرة. لقد تحدثنا عن ذلك عدة مرات، وموقفنا منها واضح“.

 

وأضاف “نعم، لقد أصدرنا قانونا يحظر الدعاية للمثلية الجنسية بين القصر. ثم ماذا؟ دع الناس يكبروا ويصيروا بالغين ثم يقرروا مصائرهم“.

 

وقال بوتين خلال حملته لتغيير الدستور إنه لن يسمح بهدم الصورة التقليدية المعروفة للأم والأب بما أسماه “الوالد رقم 1” و “الوالد رقم 2“.

 

 



المصدر:اليوم السابع

By admin