أعلنت شبكة CNN إطلاق سراح طاقمها‏ الذي كان يغطي الاحتجاجات المستمرة على وفاة جورج فلويد بعدأن ‏اعتقلتهم شرطة مينيابوليس في ولاية مينيسوتا الأمريكية خلال تقديم تقرير تلفزيوني مباشر صباح اليوم ‏الجمعة.‏
 
 
واحتجزت الشرطة مراسل ‏CNN‏ عمر جيمينيز ومنتجه ومصوره الصحفي حيث كان فريق العمل يغطي ‏التظاهرات في ولاية مينيسوتا بالقرب من المكان الذي تم فيه إشعال النار في مبنى منطقة الشرطة في وقت ‏سابق.‏
 
وظهر جيمينيز وهو يحمل شارة ‏CNN‏ أثناء اعتقاله، ويعرّف عن نفسه كمراسل ، ويخبر الضباط أن ‏الطاقم سينتقل حيثما احتاجهم الضباط ولكن الضابط أمسك بيد  جيمينيز ثم وضعه في الأصفاد.‏
 
وقال جيمينيز: “كنا نبتعد عن طريقك للتو عندما كنت تتقدم عبر التقاطع يمكننا أن نعود إلى حيث تريد.”‏
 
ونقلا عن أحد افراد الطاقم، أخبرتهم الشرطة أنهم محتجزون لأنهم طلبوا منهم التحرك ولم يتحركوا
 
بدوره، قال حاكم ولاية مينيسوتا تيم فالز لرئيس شبكة سي إن إن العالمية جيف زوكر إنه يعتذر بشدة عما حدث ‏وسيعمل على إطلاق سراح الطاقم، قبل ان يتم إطلاق سراح الصحفيين بالفعل.
 
وبعد إطلاق سراح الطاقم ، قال فالز للصحفيين: “علينا ‏التأكد من وجود مكان آمن للصحافة لسرد القصة”.، مشيرا إلى أن القوات كانت تقوم بتطهير المنطقة بعد التظاهرات مضيفًا أنه “لا يوجد سبب على الإطلاق” لاعتقال ‏الصحفيين وأنه يتحمل المسؤولية الكاملة.‏
 
وقال جيمينيز بعد اطلاق سراحه  “نحن بخير الآن. كانت هناك لحظات غير مريحة هناك.”‏
 
وعلقت شرطة الولاية على الحادث في بيان لها ورد فيه “أثناء تطهير الشوارع واستعادة النظام في المنطقة ‏ألقت قوات دورية تابعة للولاية القبض على أربعة أشخاص ، من بينهم ثلاثة من أفراد طاقم شبكة سي إن إن. ‏وأُطلق سراح الثلاثة بمجرد التأكد من أنهم أعضاء في وسائل الإعلام. “‏
 
 
ومن جانبها اعترضت سي إن إن على توصيف شرطة الولاية في بيان على تويتر قائلة: “هذا ليس دقيقا – فقد ‏عرف طاقمنا في ‏CNN‏ أنفسهم ، على الهواء مباشرة ، على أنهم صحفيون. ونشكر حاكم مينيسوتا على ‏تحركه السريع هذا الصباح للمساعدة في إطلاق سراح طاقمنا.”



المصدر:اليوم السابع

By admin