خاض الفرنسي نجولو كانتي لاعب فريق تشيلسي الإنجليزي، مراناً فردياً اليوم الخميس، في مقر تدريبات البلوز، تمهيداً لاستئناف النشاط الكروي.
وأكدت الصحافة الإنجليزية اليوم الخميس، أن كانتي لا زال لديه

تخوف شديد بشأن التقاط عدوى الفيروس المستجد، وأنه ما زال يرفض الاقتراب من أي زميل له بالفريق، مشيرة، إلى فرانك

لامبارد مدرب البلوز تفهم ذلك الوضع جيداً رافضاً إجباره.
وأدى كانتي مراناً بدنياً بمفرده دون الاحتكاك بأي فرد متواجد في مقر التدريبات.
كانت رابطة الدوري الإنجليزي قد أعلنت في وقت سابق من اليوم عودة منافسات البريميرليج مجدداً 17 يونيو المقبل.

 



المصدر: alwafd news

By admin