أكد طارق يحيى، رئيس قطاع الناشئين بنادى الزمالك، أن مرتضى منصور رئس مجلس الإدارة، أكد خلال اجتماعه برموز النادي اليوم الجمعة بمقر النادى فى ميت عقبة، إنه لن يتخلى عن قضية لقب نادى القرن، وإنه سيظل يسعى جاهدًا من أجل حصول الزمالك على اللقب الذى توج به الأهلي منذ 20 عامًا.

أضاف يحيى عبر شاشة قناة الزمالك، أن مرتضى منصور أكد حصوله على موافقة من الجماهير بأن يضع لقب نادى القرن فوق القلعة البيضاء، وذلك بعد أن أيدوه فى قرار فتح الملف من جديد، قائلاً: “رئيس الزمالك أكد إنه سيظل يدافع عن قضية نادى القرن، ورفض إزالة لافتة نادى القرن وأكد إن موقفه سليم من الناحية القانونية، وإلا كان سيقوم برفع قضية على منطقة الزمالك لتسميتها على اسم النادى، أو على نادى زمالك قلين”.

تابع طارق يحيى حديثه، لافتًا إلى إن مرتضى منصور طالب جماهير النادى بالثبوت على موقفهم، وإن يقوم كل مشجع بوضع لافتة نادى القرن على منزله.

وكان مرتضى منصور، أكد أنه قرر اعتماد يوم 9 من شهر يوليو، موعدا للاحتفال بلقب نادى القرن الحقيقى -وفقا لما قاله-، وعرضت اللجنة المكلفة بملف نادى القرن فى الزمالك تقرير اجتماعها على مرتضى منصور، رئيس النادى، بعدما عقدت اللجنة اجتماعا شهد المناقشة حول تحضير عدد من المستندات الخاصة بالقضية قبل تصعيدها إلى المحكمة الرياضية الدولية للمطالبة بالحصول على حق النادى فى اللقب الأفريقى، واستعرضت اللجنة خلال اجتماعها خطوات التصعيد، على أن تكون الخطوة الأولى اللجوء للاتحاد الأفريقى لكرة القدم “كاف” ثم المحكمة الرياضية الدولية وعدم اللجوء للاتحاد الدولى لكرة القدم “فيفا” بشكل مباشر فى القضية التى يتحرك فيها الزمالك من أجل استرداد لقب نادى القرن من الأهلى.

وحضر اجتماع لجنة ملف نادى القرن، الذى عقد فى مقر نادى الزمالك، أحمد جلال إبراهيم نائب رئيس الزمالك إلى جانب كل من هانى زادة وأحمد مرتضى وعلاء مقلد ثلاثى مجلس إدارة القلعة البيضاء، محمد بيومى خبير لوائح كرة القدم، وشهد استعرض بعض الملفات التى تملكها اللجنة، إلى جانب الاستعانة بإثبات بعض وقائع الفساد فى عهد عيسى حياتو رئيس الاتحاد الأفريقى لكرة القدم السابق، بحيث تكون سلاح فى القضية للتأكيد على حق الزمالك فى لقب نادى القرن وتمتلك اللجنة مستندا، وهو خطاب الفيفا الموجه إلى الاتحاد الأفريقى عام 2000 والذى أكد فيه أن الزمالك هو الأكثر حصولًا على البطولات خلال القرن الماضي، بينما لا تتوفر أى خطابات رسمية من الكاف للزمالك أو الاتحاد المصرى لكرة القدم فيما يتعلق بطريقة احتساب عدد النقاط لاختيار النادى صاحب لقب نادى القرن.

فيما تتواصل لجنة ملف نادى القرن  بالزمالك مع الدكتور فيكن جيزمجيان، مدير العلاقات العامة السابق بالاتحاد الأفريقى، للاستعانة به ملف القضية والذى أكد أنه لم يشارك فى وضع معايير اختيار نادى القرن فى افريقيا، مشيراً إلى أن مصطفى مراد فهمى سكرتير الاتحاد السابق هو من حدد المعايير وقام بوضع النظام الخاص بالنقاط للأندية فى إفريقيا بعد استشارة عبده صالح الوحش المدير الفنى السابق للاتحاد الافريقى لكرة القدم، مشدداً على أنه لا يمكن أن يقوم مصطفى مراد فهمى بأى شئ بدون موافقة عيسى حياتو رئيس الكاف أو الإدارة التنفيذية للكاف وقتها، وتأتى الاتصالات مع الدكتور فيكن من أجل انضمامه إلى القضية سواء الاستعانة بشهادته إن كانت ستفيد ملف القضية أو الحصول على مساعدات منه فى التحرك نحو استقدام مستندات تعزز موقف الأبيض فى تلك القضية.



المصدر:اليوم السابع

By admin