قررت السلطات الفرنسية فرض حظر تجوال ليلي في العاصمة باريس وعدد من المدن الأخرى بسبب الزيادة الهائلة في أعداد الإصابة بعدوى كورونا في البلاد.
ودخل القرار الجديد حيز التنفيذ منتصف الليلة الفائتة.
ويسري حظر التجوال لعدة أسابيع بين التاسعة مساء والسادسة صباحاً.
وفي فترة الحظر لا يسمح للسكان بالوقوف أمام أبواب مساكنهم إلا لسبب وجيه.
عادت حالة الطوارئ الصحية إلى التطبيق يوم السبت، ومع ذلك يمكن للحكومة فرض قيود معينة عبر قرارات تنفيذية.
تواجه فرنسا ارتفاعاً لأعداد الإصابات بعدوى كورونا منذ عدة أسابيع.
سجلت السلطات يوم السبت إصابة أكثر من 32 ألف شخص جديد بعدوى كورونا خلال أربع وعشرين ساعة، ما يعد ذروة جديدة لأرقام الإصابات الجديدة بالعدوى.
يبلغ عدد سكان فرنسا حوالي 63 مليون نسمة.
بلغت أعداد الوفيات في البلاد أكثر من 33 ألف شخص بسبب الإصابة بمرض كورونا.
ويسود قلق كبير بشأن الإثقال على وحدات العناية المركزة في مستشفيات المدن الكبرى مثل باريس، حيث يشغل العديد من مرضى كورونا أسرة هذه المستشفيات.



المصدر:albawabhnews

By admin