لم تخل مسيرة الفريق محمد سعيد العصار، الذي رحل عن عالمنا اليوم، من الإنجازات التي خدم بها وطنه، وخاصة خلال فترة توليه وزارة الإنتاج الحربي، والتي قدم خلالها مشروعات عدة رأى بعينه ثمرة بعضها، ولم يمهله القدر أن يشهد تنفيذها، وأبرزها تصنيع أول أتوبيس كهربائي في مصر.

ففي فبراير الماضي، تحدث الفريق محمد العصار، خلال حضوره لأحد اجتماعات لجنة الصناعة بمجلس النواب، عن بدء مصر الانتقال من مرحلة التجميع لمرحلة التصنيع في صناعة السيارات، وأنّ الأولوية لصناعة المركبات الكهربائية والأتوبيسات، ويتواكب ذلك مع إنشاء محطات الشحن الكهربائي من خلال شراكة مع الشركات المتخصصة.

خبر سار زفه الفريق العصار للمصريين، آنذاك، بعدما أعلن عن صناعة أول سيارة ركوب مصرية، وذلك بعدما تم التعاقد مع شركة عالمية لتصنيع 2000 أتوبيس كهربائي خلال 4 سنوات بمعدل 500 أتوبيس كل عام، وأنّ إنتاج أول أتوبيس مصري بالكهرباء سيكون في نوفمبر المقبل، أن روحه ستسلم إلى بارئها قبل هذا الموعد بشهور قليلة.

“حضارية ومكيفة ومريحة”، مميزات عديدة تتوفر في الأتوبيسات التي تعمل بالكهرباء كما أن الزجاج من نوع “بانوراما”، حتى يساعد الراكب على رؤية ما حوله، إضافة إلى أن تلك الأتوبيسات الكهربائية التي أعلن العصار عن البدء في تصنيعها منذ 4 أشهر، يفترض أن يكون نطاق عملها داخل المدن، وأنه سيتم تنفيذها على أعلى مستوى ممكن عن طريق توقيع مُذكرة تفاهم مع شركة أمريكية مُتخصصة فى صناعة تلك الأتوبيسات للاستفادة من تجاربها السابقة.

لن يتوقف الأمر على صناعة الأتوبيسات فقط، بحسب تصريحات الفريق الراحل محمد العصار، بل سيمتد إلى مستلزماتها أيضا، بعدما تم قطع مراحل كبيرة في صناعة البطاريات الكهربائية للسيارات، “وأن وزارة الإنتاج الحربي بصدد إنتاج تلك البطاريات قريبا”.



المصدر : elwatannews

By admin