أعلن مركز القاهرة للدراسات الاستراتيجية CCSS قيامه بإطلاق منتدى “عادل محمود للعلوم” ضمن البرامج الفكرية بالمركز.
 
وفي تصريحات صحفية اليوم، قال الكاتب السياسي أحمد المسلماني رئيس مركز القاهرة للدراسات الاستراتيجية، إن المنتدى يهدف إلى تكريم اسم واحد من أعظم علمائنا ذوي السمعة الدولية المرموقة، كما أنه يتطلع إلى تعزيز الثقافة العلمية بشأن الفيروسات وعلوم الأحياء، لا سيما مع تصاعد الاهتمام المجتمعي بالقضايا البيولوجية على أثر جائحة كورونا.
 
وأضاف المسلماني، أن المنتدى الذي سيترأسه أحد علماء الأحياء البارزين سيكون ساحة لتطوير المعرفة بشأن السياسة الصحية والأمن البيولوجي.
 
يذكر أن البروفيسور عادل محمود الذى يحمل المنتدى العلمي اسمه هو أحد أبرز العلماء على مستوى العالم ممن أسهموا في اختراع اللقاحات في الزمن المعاصر.
 
حظى العالم الكبير باهتمام دولي واسع النطاق، وحين رحل في أحد مستشفيات نيويورك في يونيو 2018، كتب الملياردير الأمريكي بيل جيتس مؤسس شركة مايكروسوفت في رثائه: “لقد فقد العالم واحدًا من أعظم المبدعين من مطورى اللقاحات فى عصرنا الدكتور عادل محمود، الذى أنقذ حياة عدد لا يحصى من الأطفال”.
 
ولد البروفيسور عادل محمود في القاهرة عام 1941، وتخرج في كلية الطب جامعة القاهرة عام 1963 ليكمل حلم والدته السيدة “فتحية عثمان” التي التحقت بالكلية نفسها، لكن تم وقف تعليمها عائليًا بحجة أن النساء لا يجب أن يصبحن طبيبات.
 
انتقل البروفيسور عادل محمود إلى الولايات المتحدة الأمريكية عام 1973 حيث أصبح لاحقًا رئيسًا لقسم الطب في جامعة “كيس ويسترن ريسرف – CWRU”، وفي عام 2006 أصبح أستاذًا في جامعة برنستون المرموقة.
 
تعتبر الأوساط الأكاديمية الدولية البروفيسور عادل محمود رائدًا في أبحاث تطوير الطب الحيوي والسياسات الصحية العالمية، وقد أشرف على إنتاج وتسويق العديد من اللقاحات التي حققت تقدمًا كبيرًا في الصحة العامة.



المصدر:اليوم السابع

By admin