خفض بنك الاستثمار الأمريكي “جولدمان ساكس” تقديراته بشأن أداء الاقتصاد الأمريكي خلال عام 2020 نتيجة تجدد تفشي جائحة فيروس كورونا المستجد “كوفيد 19” بعدد من الولايات.

وتوقع البنك في مذكرة بحثية، أوردها موقع “ماركت ووتش” الاقتصادي، انكماش الناتج المحلي الإجمالي للولايات المتحدة إلى 4.6% بدلا من تقديرات سابقة للبنك بانكماشه بنسبة 4.2% ، فيما أبقى على تقديراته لعام 2021 متوقعا نمو الناتج المحلي الإجمالي الأمريكي عند 5.8 %، وخفض توقعاته لنمو اقتصاد الولايات المتحدة في الربع الثالث عند 25% مقارنة بالتوقعات السابقة بأن يسجل نموا بنسبة 33%.

وأوضح البنك، أن إعادة فرض قيود العزل والإغلاق ببعض الولايات الأمريكية على إثر القفزة المسجلة في أعداد الإصابات الجديدة سيؤثر سلبا على معدلات الإنفاق الاستهلاكي.

وقال كبير الخبراء الاقتصاديين لدى “جولدمان ساكس” جان هاتزيوس، إن التعافي النسبي في معدلات الإنفاق الاستهلاكي المحقق منذ منتصف أبريل الماضي يبدو الآن في طريقه للتوقف خلال شهر يوليو الجاري وأغسطس المقبل في ضوء إعادة السلطات فرض مزيد من القيود في سبيل مكافحة انتشار الفيروس بعد تسجيل ما يقرب من 156 ألف حالة إصابة جديدة.

وأضاف هاتزيوس: “الأسابيع الماضية شهدت تدهورا كبيرا في أوضاع فيروس كورونا بالولايات المتحدة ، بحيث لم تعد الولايات التي تشكل نحو نصف إجمالي تعداد الأمريكيين تستوفي أيا من المعايير أو الشروط التي أوصى بها المركز الأمريكي للوقاية من الأمراض من أجل إعادة فتح اقتصادها “.



المصدر : elwatannews

By admin