إشادة موسعة من مزارعي القطن بتطبيق المنظومة الجديدة

أشاد عدد من مزارعي القطن بمنظومة تدوال القطن الجديدة التي أطلقتها وزارة قطاع الأعمال العام منتصف شهر أغسطس.

وقال محمد السيد أحد مزارعي القطن في الصعيد إن المنظومة الجديدة تعمل علي اعطاء المزارع أفضل سعر ممكن عبر المزاد الذي تقيمه الشركة التي تدير منظومة التدوال الجديدة.

وأضاف السيد أن المنظومة الجديدة ستشجع المزارعين علي زيادة المساحة المنزرعة من المحصول خاصة أنها تجعل المزارع يحصل علي حقه بخلاف السابق كان المزارع يحصل علي المقابل الذي يحدده التاجر مما يعرض المزارع أحيانا للخسارة.

وأشار السيد الي أن الدولة بدأت تهتم للغاية بالقطن وهو ماظهر عبر تطبيق منظومة تداول تجارة القطن الجديدة موضحا أن القطن المصري له سمعته العالمية التي يمتاز بها ولم يكن يحتاج سوي الدعم من الحكومة للمزارع.

فيما قال عماد محمدين أحد مزارعي القطن في الفيوم إن المنظومة الجديدة ستعمل علي عودة القطن المصري لمكانته مرة أخري حتي يستعيد عرشه الذهبي المعروف به.

وأضاف محمدين أن المنظومة الجديدة تحدد أفضل سعر للمزارع مما يجعلها مفيدة للغاية ومنصفة للمزارع وحقوقه.

وأشار الى أن المساحة المنزرعة في مصر من القطن كانت قد تراجعت للغاية بسبب السياسية الحكومية السابقة التي أدت الي تراجع هذه المساحة.

ولفت الي أن الحكومة الحالية تضع القطن المصري في أولي إهتمامها وهو وضح من خلال المنظومة الجديدة التي تنصف المزارع وتشجعه علي زيادة المساحة المنزرعة بخلاف أن عمليات الجني الخاصة بالقطن متطورة للغاية بالاضافة الي أن عمليات تجميع القطن أيضا مميزة حيث أنها تجعل القطن يصل الي المحالج في أفضل جودة ممكنة.





dostor

By admin