أرباح “جنرال موتورز” تتخطى التوقعات

الخميس 01/أغسطس/2019 – 06:28 م

جريدة الدستور

نجحت مجموعة “جنرال موتورز”، أكبر منتج سيارات في الولايات المتحدة في تحقيق أرباح تتجاوز توقعات المحللين بفضل إجراءات خفض النفقات والأداء الجيد لقطاع الشاحنات، خلال الربع الثاني من العام الحالي.
ورغم تراجع الأرباح بعد حساب المتغيرات الموسمية مقارنة بالربع الثاني من العام الماضي إلى 1.64 دولار لكل سهم، جاءت أعلى من توقعات المحللين التي كانت 1.45 دولار لكل سهم، في الوقت الذي أبقت فيه المجموعة على توقعاتها بتحقيق نتائج أفضل خلال النصف الثاني من العام الحالي.
وأشارت وكالة بلومبرج للأنباء إلى أن الرئيسة التنفيذية للمجموعة “ماري بارا”، تتمسك بتوقعاتها بتحقيق أرباح قريبة من المستويات القياسية خلال العام الحالي ككل، مع بدء طرح النسخ الجديدة من شاحنات الخدمة الشاقة التي تنتجها “جنرال موتورز”.
وقالت “بارا” في بيان: “نتائجنا تظهر قوة أرباح منتجاتنا من الشاحنات الكبيرة”.
يذكر أن أرباح “جنرال موتورز”، وتوقعات طرح طرز جديدة من الشاحنات الخفيفة خلال الشهور المقبلة، يشير إلى الانقسام الحادث في صناعة السيارات الأمريكية حاليا، حيث تتجه “جنرال موتورز” و”فيات كرايسلر”، إلى طرح طرز جديدة أو مطورة في الوقت الذي تتراجع فيه أسواق السيارات الرئيسية، وبخاصة في الولايات المتحدة والصين.
في المقابل فإن “فورد موتور” ثاني أكبر شركة سيارات في الولايات المتحدة، اكتفت بطرح شاحناتها الخفيفة الموجودة.
وذكرت “جنرال موتورز”، أن أرباحها خلال الربع الثاني من العام الحالي بلغت 700 مليون دولار في حين بلغت الأرباح خلال النصف الأول من العام الحالي 1.1 مليار دولار.
ونجحت “جنرال موتورز” في خفض نفقاتها من خلال وقف الإنتاج في مصنع “لورد ستون” بولاية أوهايو الأمريكية الذي كان ينتج السيارة “شيفروليه كروز”، حيث شطبت الشركة نحو 8000 وظيفة في فبراير الماضي.





dostor

By admin